الأربعاء، أغسطس 27، 2008

لا شيء يشبهك أنت



أقلبُ صفحاتي

أقرؤها بتمعنٍ

أنغمسُ في طقوسها وتفاصيلها

أحاورُ شخوصها وأبطالها

أتوقفُ عند صفحاتها الأخيرة

أعيدُ قراءتها مرات ومرات

أسافر في عهدكِ


فأكتشفُ أن لا شيء في حكايتي يشبهك أنت


أقلب أحاسيس القلب

أستحضر وجوهاً مرت بهذا القلب

أفتش بين أكوام الأحاسيس المختلفة

أزيل الغبار عن مشاعر كانت مشتعلة في قلبي يوما

فلا ألمح سوى حنيني إليك

ولا يجيبني سوى شوقي لعينيك


فأكتشف .. أن لا شيء في قلبي يشبهك أنت


أقلب أكوام همومي

أعبث بهمومٍ انطفأتْ منذ زمن

أضيئها كالمصابيح

أعيدها إلى الاشتعال

واقلب أحزان قلبي عن أحزان قتلتني وأحزان شوهت زوايا الفرح بي


فأكتشف .. أن لا شيء في قلبي يشبهك أنت


أقلب صناديق أحلامي

أصافح حلما عاش في خيالي

وأقبل وجنة حلم نما كالجنين في دمي

وأمسح جبين حلم يتكئ في داخلي على عصاه كالشيخ المسن

وأمد يدي إلى حلم يستند إلى جدارالقلب كالمهزوم

وأجمع شتات حلم مبعثر بجنون

وأعاود الطيران مع حلم اعتدت الطيران فوق جناحيه إليك


فأكتشف .. أن لا شيء في قلبي يشبهك أنت


أقلب جيوب الليالي

أفتش في معطف مساء اعتاد أن يهديك لي

وأعاتب مساء كان يهديني غيابك

واستحضر مساء كان يأتي بك

وأشطب مساء كان يأتي خالي اليدين منك

وأسترحم مساء يأتي متضخما بالحنين إليك

وأتجاهل مساء يلحُّ بالسؤال عنك

وأبكي في حضرة مساء مضى بك ولم يعد


فأكتشف .. أن لا شيء في قلبي يشبهك أنت


أقلب دفاتر العمر

أقرأ عناوين الأيام

وأترجم حروف الليالي

وأفسر طلاسم الحزن

وأبرر غياب الفرح

وأرسم صورتك فوق الغلاف

وأضع اسمك عنوانا للعمر الجميل

وأقرؤك قبل النوم حكاية

وأقرؤك بعد النوم حلما


فأكتشف .. أن لا شيء في قلبي يشبهك أنت


لن أسألك

لماذا لا يشبهك شيء ؟

وحدي من يملكُ الإجابة

ربما..

لأني وحدي اعلم من أمر وجودكِ بي ما لا يعلمه سواي

كم ! يرعبني المساء

حين يأتي .. ولا تأتي

ويقتلني المساء

حين تأتي... ولا تأتي

هناك 11 تعليقًا:

الوتين يقول...

رائعة...
لا يشبه شي لانه فريد من نوعه من يمتلك مساحات قلوبنا ..
كل الشكر

GUCCI-q8 يقول...

الوتين :

شكرا عزيزتي لمرورك بمدونتي

الزين يقول...

مبارك عليج الشهر

:**

GUCCI-q8 يقول...

الزين :

علينا وعليج

وتقبل الله طاعتج ... مشكوره عزيزتي

LORD.M.M يقول...

تحياتي عزيزتي

كل عام وانت بخير ..رمضان لا يشبه شهر اخر

تحياتي

GUCCI-q8 يقول...

lord.m.m:

كل عام وانت بخير

وينعاد عليك بالصحه والسعاده والحب

شكرا لك

ضـاد يقول...

عجيب!


:)

GUCCI-q8 يقول...

ضاد :
شكرا لمرورك

LORD.M.M يقول...

تحياتي

اين بوست العيد ؟؟

عيد سعيد


تحياتي

تراب الكويت يقول...

هل هذا هو السبب
اختلافهم هو ما يبطل العجب
ويبرر التعلّق والترفّق
هل هذا هو ؟
----

هنا .. كانت للاشياء طعما مختلف حين تعانقهم ..

وجدت في التفاصيل ما يثير الحنين للماضي ويثير الحسرة لفقدانهم ..

غير معرف يقول...

مررت من هنا صدفه !
ولكن الحرف كان أوقع على نفسي من مروري دون إطراق وحرف أتركه مكاني هنا ..
حكايا المساء في منتهى المطاف أسالت دمعي :"
وفوّهة حرفك آخرا أصابتني في مقتل ><
رفقا ياجميله بقلوب ينهكها المساس بجروح يعطرونها كل يوم بهم , يتألمون جدا .. ولكنه عطرهم وجرحهم وهُم , أولا نضمها لبعضها كل صباح لعلها تنتشي بخيالهم فنبدوا أجمل ؟
ونبدوا أكثر امتنانا لها لأها تعيدهم إلينا ولو طيفا , نتفسهم نحاكيهم ونزهوا أمام الكون كله بعطرهم وجرح أدمناه بغيابهم ..
تواريهم عن أعيننا أذاقتنا من الصنوف الكثير ..
حتى أ الدمع بدا هازءاً بنا :"
و جف !!
[وحدي اعلم من أمر وجودك بي مالا يعلمه سواي ] ><
آخ .. موت والله فـ أنا لم أجد تفسيرا لحب فيّ لايموت رغم الآلام به , إلا معنى هذه الجمله !!
والكل يرانا مغفلين لأبعد حد ..

شكرا لأنك تكتبين الجمال ولو بدا مؤلما حد الفتنه :"
ممتنة والله لهكذا حرف , باذخ بصاحبته ..
أتمنى لك علوّا برب يغني , وصدق نعرفه منه ..
شكرا (":

,