الثلاثاء، أبريل 15، 2008

دخان أرجيلته


بين سحاب دخان أرجيلته
حبيبي يجلس هناك
يراقب ضَعْفَي وجُنُوني
يَشتهيني بين ذراعيه
يستقبلُ حمم أنفاسي
قهوةُ
فنجان
سواد
في سواد
في سواد
كراسة رسمي
أقلامي الرصاص
تروي .
قصص تلك النظرات
دخانْ .. أرجيلته
دخان .. شغف ولهفه
نظرته في ذاك الركن .. البعيد القريب
يعصرني .. يقبض روحي يشل تفكيري من غير تفكير
دخان أرجيلته
أنفاس تذهب عقلي
لا تؤذيني بل تُرضيني
وأجد نفسي في الكرسي ساعاتٍ .. وساعات
أفحص وجهه المُتعب وأَتعب لتعبه
ويا ريتني أنا من تعب
دخانْ .. ينسيني عتبي منه
دخان ..
سحاب منه مجنونِ ..وأنا هناك .. أراقب
يكفيني .. أن أراقب
أنْ أشعرَ به يحميني أن أشعرَ به يخاف علي
أن أشعر به يحاصرني بنظراته
كي لا تتسللُ من خلفه نظرات تبعد عيوني عنهْ .
أداعب شعري.. تتسللُ من بين أناملي خصلات تغريه
يداعب أُذْني بسكوت
دخانْ .. أرجيلته
يدي بيده تركنا المكان
إلى عالمي وعالمه

هناك 6 تعليقات:

Moi يقول...

waid 7eloo,, keep going ;)

الزين يقول...

تصوير رائع

شفت المشهد كامل جدامي

اشتقت لروحج بالكتابه

..

كل الحب


على فكرة شيلي الوورد فيريفيكيشن او تأكيد الكلمة من التعليقات

اذية لا نيي نعلق
طوالة وايد

GUCCI-q8 يقول...

thanx moi
i hope u like my blog

عزيزتي الزين
مشكوره وايد على تعليقج اسعدني وايد

Barrak يقول...

من الدخان خلقت لنا قصيده

احيي فيك خيالك الخصب

فتى الجبل يقول...

حلو البوست
تسلمين

GUCCI-q8 يقول...

شكرا لك براك وسعادتي لاتوصف لتعليقك


اما بالنسبة لك افتى الجبل
فشكرا جزيلا