الاثنين، نوفمبر ١٩، ٢٠٠٧

فوق الأربعين


عمري
فوق الأربعين أنا
فلمثلي انزوي هربا
أهيم في فسيح الأنا
ارتوي عطشا لعمري
وأخبر قاصي وداني
أنكم فوق المعالي
دوما هكذا
أقتل ألهنا وأمزق الأوراق
لا أصحاب ولا أشواق
لا تقترب يا صاحب السعاده
انتبه لا تصيبك العدوى
لأخبئ وجهي كالنعامه
قلت في استغراب
يا صاحب الأربعين
أنت كنت ملاذي وما زلت
عطري العبق
كلما أرآك تكتب اهتز من جمالك وأصعق
وأجعلك في لحظة تغرد
من قال أن في حسنك الأهوال
وأنا كل يوم عاطرانتشي فرحا
وانقلب من حال إلى حال

أنت فارس أحلامي
ألم تعلم أني عاشق
هيمان استدني السحاب
ألملم في الأرض صامتا
ابحث عن المجهول
لتجدني طائرا في السماء جاثما
يهوى السقوط
فبعينيك احضنه
لنطير هائمين في جسدين
هناك يدي في يديك حالمين

هناك تعليقان (٢):

ZoZOta يقول...

ما عطيته حقه من الوصف مثل امرأة الأربعين

اختصرت اشياء وايد

:)

GUCCI-q8ty يقول...

:)