الاثنين، نوفمبر ١٩، ٢٠٠٧

مصيري



يكلمني عن جروحه وأنا من سبته مجروح
يسولف لي عن أحبابه واسولف عنه لحاله
أحس في دمعة عيونه وتطلع من بكاه الروح
وإذا يفرح مع غيري بكى قلبي وهناله

هناك تعليقان (٢):

ZoZOta يقول...

بعد بعد

لا يوقف

على فكره ليش نزلتهم كلهم مره وحده

جذيه انا مو ملحقة على التعليق

:)

GUCCI-q8ty يقول...

ويبقى في قعر الكاس المزيد